مقرب منه يكشف: لهذا لم يفت السيستاني بالجهاد ضد الاحتلال الامريكي

2018/10/09 11:15:04 ص    
مقرب منه يكشف: لهذا لم يفت السيستاني بالجهاد ضد الاحتلال الامريكي

نيو نيوز / متابعة

كشف رجل الدين الشيعي المقرب من المرجع الاعلى علي السيستاني الاسباب التي دعت السيستاني الى عدم اصدار فتوى لمواجهة القوات الامريكية ابان تواجدها في العراق.

 

وقال الخباز في حوار صحفي، تابعته (نيو نيوز)، ان السيستاني كان بإمكانه استغلال ظرف الوجود الامريكي في العراق لكنه تعامل مع الحدث بواقعية تامة وركز على مصالح الشعب في إطار الممكن والميسور.

واوضح، ان "المرجع لم يفت بوجوب المقاومة المسلحة للاحتلال لكنه لم يحرمها ويمنع منها لسببين: هما ايقاف نزق الدم العراقي الذي كان على مدى 35 عاما، والتعامل مع الامور بواقعية بعيدا عن العواطف والانفعالات واعطاء فرصة للشعب العراقي لبناء كيانه السياسي وبإرادته.

واضاف الخباز، ان "سماحة المرجع قد شخص انه لو افتى بوجوب اخراج المحتل وبذل الشعب العراقي الداء والضحايا ثلاث سنوات فان نتيجة المعركة لن يحصدها الشعب العراقي، ومع قوة البعث وتنظيم القاعدة فانهم سيسيطرون على مقدرات البلاد متى ما خرج الاحتلال".

وبين، ان "السيد قدم الاهم على المهم، وهذا التوجه كان امرا مرا وصعبا ومصادما لغليان العواطف والمشاعر، الا انه هو المنسجم مع رشد القيادة وواقعيتها واخلاصها".

وأشار الخباز الى ان "السيد لم يحرم القيادة المسلحة، ولم يستقبل اي طرف تعاون مع الاحتلال او ممثل عنه، ولم يعبر عن الوجود الامريكي والبريطاني في العراق الا بالاحتلال الى هذا اليوم، وأصر على اجراء الانتخابات، مع أن المخطط الأمريكي هو نصب حكومة موالية له بأساليب معينة، كما أصر على عدم عقد اتفاقية استراتيجية مع الجانب الأمريكي إلا إذا تضمنت المحافظة على سيادة العراق واستقلاله، وتوفر الاجماع الوطني على قبولها والتفاعل معها".