الهاشمي يكشف لـ (نيونيوز) أسباب زيادة الجريمة المنظمة في العراق

2018/10/15 07:31:06 م    
الهاشمي يكشف لـ (نيونيوز) أسباب زيادة الجريمة المنظمة في العراق

نيونيوز/بغداد

عزا الخبير في شؤون الجماعات المسلحة هشام الهاشمي، الاثنين، زيادة الجرائم المنظمة في بغداد وبقية المحافظات، الى ضعف القانون الرادع، وانتشار الرشوة في المؤسسة الامنية، اضافة الى التخادم الكبير بين العناصر المسلحة وبعض العشائر.

وقال الهاشمي في حديث خص به (نيونيوز)، انه "بفعل غياب القانون الرادع؛ انتشرت الجرائم المنظمة في البلاد"، مبينا ان "العناصر المسلحة التي تخطط للجريمة لديها أذرع في المؤسسات الامنية والقضائية، حيث استطاعت حل مشاكلها مع الامن عن طريق الرشوة، وحتى إن بعض العشائر تتخادم معها".

وفي وقت سابق قال عضو مجلس محافظة بغداد، محمد الجبوري في تصريحات صحافية إنّ "الجريمة المنظمة ليست وليدة اليوم في بغداد، وإنما نتيجة طبيعية للخلل الأمني الكبير والفشل في إدارة هذا الملف".

واضاف أنّه "للأسف لم تستطع الأجهزة الأمنية في بغداد، رغم الموازنة الكبيرة المرصودة لها، السيطرة على ملف الأمن، بل فشلت فشلا ذريعا في إدارته. الجريمة المنظمة لا تختلف عن الإرهاب، فكل منهما يبحث عن الثغرات التي ينفذ منها لتحقيق أهدافه".

وأشار إلى أنّ "المستغرب هو عدم القبض على تلك العصابات المنظّمة، الأمر الذي يشي بوجود ارتباطات مريبة لها بجهات حزبية وسياسية توفر لها الدعم والحماية"، مؤكدا أنّه "يتحتّم على الحكومة تفعيل الجهد الاستخباري في هذا الملف، وإبعاد القيادات الأمنية التي لم تستطع تقديم شيء فيه". انتهى/8