تحرك نيابي لإصدار قرار يمنع وزراء ومسؤولين كبار من السفر الى الخارج

2018/10/20 07:50:41 م    
تحرك نيابي لإصدار قرار يمنع وزراء ومسؤولين كبار من السفر الى الخارج

نيونيوز/ متابعات

كشفت صحيفة "العربي الجديد" اللندنية، السبت، عن قيام جهات برلمانية وسياسية بفتح ملفات وزراء ومسؤولين كبار في حكومة حيدر العبادي المنتهية ولايتها، في محاولة لاستصدار قرار بمنعهم من السفر حتى يتم التحقيق بملفات فساد ضدّهم.

ونقلت الصحيفة عن مصادر وصفتها بـ"المطلعة" وتابعتها (نيونيوز) قولهم ان "نواباً في البرلمان الجديد بدأوا بمتابعة وفتح ملفات وزراء ومسؤولين كبار في حكومة العبادي"، مبينة أنّ "هؤلاء المسؤولين بينهم وزراء ووكلاء ومستشارين في مكتب العبادي، ومدراء عامون في عدد من الوزارات المهمة، كان قد تم استجواب بعض منهم داخل البرلمان السابق، وبعض لم يحضر إلى الاستجواب".

واضافت أنّ "هؤلاء النواب يسعون لفتح ملفات فساد بحق هؤلاء، بالتنسيق مع لجنة النزاهة البرلمانية السابقة، وهيئة النزاهة"، موضحة أنّ "هناك ملفات فساد بحق عدد منهم، بينما يواجه آخرون مجرد تهم"، مشيرة الى أنّ "هذه الخطوة تأتي في إطار استصدار قرار قضائي يمنع المسؤولين من السفر خارج البلاد، لحين إجراء تحقيقات في ملفاتهم التي ستعرض على السلطة القضائية وعلى رئاسة البرلمان، وإثبات براءتهم من التهم الموجهة ضدهم، ومحاسبة من تثبت التهم ضده".

ولفتت إلى أنّ "الجهود حثيثة لحسم الملفات و"استصدار القرار بمنع السفر، قبل أن ينتهي ارتباط هؤلاء المسؤولين بدوائرهم، وهربهم خارج البلاد"، كاشفة ان "النواب الذين يتابعون تلك الملفات هم من تحالف البناء بزعامة نوري المالكي وهادي العامري، وأنّهما يعملان بالتنسيق مع قادة كتلهما، في هذا الإطار". انتهى/8