طلبة يناشدون العيسى ويكشفون عن تسريب اسئلة مادة امتحان البورد الاولي للطب

2018/10/22 07:34:32 م    
طلبة يناشدون العيسى ويكشفون عن تسريب اسئلة مادة امتحان البورد الاولي للطب

نيونيوز/ بغداد 

ناشد مجموعة من طلبة المجلس العراقي اختصاص الطب الباطني والاختصاصات الفرعية الاخرى، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، فتح تحقيق حول صعوبة اسئلة امتحان البورد العراقي الاولي للطب الباطني، وتسريب مادة الامتحان.

وقال الطلبة في معرض رسالة وجهوها الى وزير التعليم، واطلعت عليها وكالة (نيونيوز) ان "معاناتنا بدأت منذ يوم 4 تشرين الاول الحالي، بعد ان خاض أكثر من 110 طالب مرحلة اولى/بورد عراقي للطب الباطني وتفرعاته، بعد الانتهاء من شرط السنة التدريبية، كمقيمين اقدمين في مستشفيات عموم البلاد لخدمة المرضى والتخفيف عن معاناتهم".

واضافوا ان "اسئلة الامتحان كانت صعبة لا تتناسب مع مرحتنا الدراسية خصوصا وان الممتحنين من فرعيات الطب الباطني"، مبينين ان "الاسئلة كانت بخلاف الامتحان الاولي الذي يجري في كل عام بان تكون الاسئلة من واقع عملنا ومن ضمن المنهج الدراسي (كتاب دافدوسون للطب الباطني).

وبينوا ان "اعلان نتائج الامتحان تم تأخيرها كون نسبة الرسوب كانت أكثر من 90%، حيث لم يتمكن 10 طلبة من الوصول الى درجة النجاح المقررة، وهي 70"، كاشفين عن "وجود اخطاء لغوية وتكرار لبعض الاسئلة حيث تودي بالطالب في حال أخطأ الى مضاعفة الخطأ، مما يدل على عدم التنظيم والتحضير المناسب".

ولفتوا الى ان "الامتحان شارك فيه طلبة المرحلة النهائية للبورد العربي ولم ترتقي نسب نجاحهم الى 50%، على الرغم من خبرتهم التي تتعدى الثلاث سنوات في الطب الباطني"، كاشفين عن "وجود تلاعب في نسب النجاح".

وطالبوا وزير التعليم بـ “رفع نسب الكيرف لزيادة عدد الناجحين أو خفض عتبة النجاح الى 50% بدلا من 70%، وفتح تحقيقي حول موضوع صعوبة الاسئلة وشبهات الغش التي حصلت وتسريب المادة الامتحانية لبعض الطلبة". انتهى/8