الزراعة: رصدنا نفوق الأسماك قبل شهر في ديالى وشكلنا 16 فرقة

2018/11/04 01:43:33 م    
الزراعة: رصدنا نفوق الأسماك قبل شهر في ديالى وشكلنا 16 فرقة

نيونيوز/ بغداد

نفت وزارة الزراعة، الاحد، ما تناقلته وسائل الاعلام والرأي العام بأن ظاهرة نفوق الأسماك بفعل فاعل، مؤكدة انها قامت بتشخيص مختبري لمرض "تنخر الغلاصم البكتيري".

واكدت الوزارة، في بيان تلقت (نيونيوز) نسخة منه بـ "عدم حدوث اية إصابات جديدة خلال الـ 48 ساعة الماضية".

 واستعرضت الوزارة الموقف في المحافظات التي شهدت إصابات، مبينة ان "الاصابة الاولى خلال هذا العام حصلت بداية شهر تشرين الاول الماضي في مناطق محافظة ديالى المحاذية لبغداد، وكذلك في التاجي والطارمية في اقفاص التربية، وكانت الاصابة شديدة وتم تشخيصها مختبريا بمرض تنخر الغلاصم البكتيري".

وقالت الزراعة انه "تم تشكيل 16 فرقة بيطرية في محافظة بابل تقوم بعمليات التحري عن المرض والرش للمشاريع المصابة كعلاج، حيث تتواجد الجرثومة على الزعانف والغلاصم للقضاء على المرض"، مؤكدة انه "تم توفير 2500 كغم من المادة المعقمة في مخازن دائرة البيطرة مساء يوم الخميس 11/1 وابتدأت صباح يوم الجمعة وبتوجيه واسناد من الوزير".

يشار الى ان نفوق الأسماك التي حدثت في اليومين الأخيرين أثارت جدل الرأي العام، خصوصا انها حدثت عقب الزيارة الاربعينية التي دخل خلالها مليوني زائر إيراني، وتسببت هذه القضية بخسائر تقدر بـ "ملايين الدولارات"، وفقا لتجار وأصحاب مزارع لتربية الاسماك، الامر الذي اثار شكوكا حول الأسباب الحقيقية التي تقف وراء هذه الحادثة وتوقيتها