بعد سنوات.. حميد عبد الله يكشف حقيقة ما جرى له مع إياد علاوي

2018/11/05 05:59:42 م    
بعد سنوات.. حميد عبد الله يكشف حقيقة ما جرى له مع إياد علاوي

نيونيوز/ بغداد

كشف الاعلامي حميد عبد الله، الاثنين، عن خفايا حوار تلفزيوني اجراه مع زعيم ائتلاف الوطنية اياد علاوي قبل سنوات.

وكتب عبد الله في منشور له على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" وتابعته (نيونيوز)، انه "في عام 2011 اجريت حوارا مع رئيس القائمة العراقية اياد علاوي لحساب فضائية الاتجاه، الحوار سجل في عمان وفي بيت اياد علاوي، استفز حين قلت له أنك جئت مع الامريكان، فازبد، وارعد وهدد، وتوعد، ونفى ان يكون انه جاء مع الجوقة الامريكية، كما وصفها".

واضاف، انه "ليس امامي الا ان اتصرف كإعلامي مهمته ان يكون مثل اسفنجة يمتص حماقات السياسيين ونزقهم، وبعكس ذلك سأضطر ان ادخل معه في سجال، واتحول انا الآخر الى سياسي اتنابز بالألفاظ والاتهامات وهذا ما لا أرضاه لنفسي".

في المقابل اشترط زعيم ائتلاف الوطنية ان يبث اللقاء بالكامل، كما اشترط الاعلامي عبد الله على قناة "الاتجاه" الفضائية ان تبثه بالكامل ايضا وبدون "رتوش"، وبث فعلا غير منقوص ولو حرفا واحدا، بحسب ما قال عبد الله.

وتابع انه "بعد يوم واحد على تسجيل اللقاء كتبت في زاويتي المعروفة بـ قصة المشرق في جريدة المشرق البغدادية مقالا بعنوان (خسر الرئاسة وفقد الكياسة) والموصوف هو إياد علاوي".

وزاد عبد الله ان "علاوي أجرى اتصالا مع كادر صحيفة المشرق العراقي، معاتبا وغاضبا، حيث طلب ان ينشر اعتذارا لزعيم ائتلاف الوطنية في نفس الحيز المخصص لقصة المشرق التي واظبت على كتابتها لمدة 13 عاما! ".

واكد انه "حين قرأت الاعتذار المهين، وغير المهني قررت ترك المشرق، وتوقفت فعلا عن الكتابة لمدة 3 أشهر، اضطررت للعودة إثر التماسات وتدخلات من رئيس مجلس الادارة ولكن القارئ سجل على المشرق هوانها وعدم مهنيتها في ذلك الوقت".

يذكر ان ملكية جريدة المشرق البغدادية تعود للسياسي المنضوي في القائمة الوطنية نهرو عبد الكريم الكسنزان. انتهى/8