العصائب تقرر استبدال مرشحها للثقافة بآخر من البصرة

2018/11/10 10:29:42 م    
العصائب تقرر استبدال مرشحها للثقافة بآخر من البصرة

نيونيوز/بغداد 
 
كشف النائب عدي عواد عن كتلة الصادقون، أن حركته تتخلى عن وزارة الثقافة لصالح البصرة، ولكلية الفنون الجميلة بجامعة البصرة حصراً من المستقلين التكنوقراط.

وقال عواد، في تصريح صحفي، اطلعت عليه (نيونيوز)، السبت، أن "حركة الصادقون، تتخلى عن وزارة الثقافة لصالح البصرة، لكلية الفنون الجميلة بجامعة البصرة حصراً، من المستقلين التكنوقراط" مشيراً الى أن ذلك "اقل شيء باستطاعتنا ان نقدمه للبصرة، ولو كانت لصادقون وزارة خدمية لتنازلنا بها ايضا لكفاءاتها".

وأضاف عواد، "يجب ان ينال اساتذة ومثقفو البصرة، دورهم في ادارة البلد، فالبصرة هي بصرة السياب وبصرة الثقافة، قبل ان تكون بصرة النفط".

وكان اتحاد الادباء والكتاب في البصرة، قد وجه في وقت سابق، رسالة الى رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، دعاه فيها الى ان يكون مرشح وزير الثقافة من داخل الوسط الثقافي وله انجازاته وابداعاته في هذا المجال.

فيما أعلن كل من اتحاد أدباء العراق ونقابة الفنانين العراقيين، مقاطعتهما لوزارة الثقافة والحكومة المقبلة ورئيسها، وحتى مجلس النواب، في حال تمرير مرشح وزارة الثقافة، حسن طعمة الربيعي، معلنين رفضهما لهذا الترشيح. انتهى6