بدلاً من الامريكي.. توجه عراقي لاستيراد القمح الروسي

2018/11/14 10:46:51 ص    
بدلاً من الامريكي.. توجه عراقي لاستيراد القمح الروسي

نيونيوز/ متابعة

وجهت وزارة التجارة ممثليها الى روسيا لدراسة مدى جودة القمح وملائمته للاستخدام في برنامج الغذاء، بعد ان كان العراق يستورد حبوب القمح من أمريكا طيلة الفترة السابقة.

وقال محمد هاشم العاني، وزير التجارة خلال اجتماعه مع السفير الروسي في العراق بحسب "وكالة رويترز" وتابعتها (نيونيوز)، انه يريد السماح بالقمح الروسي المنشأ في مناقصات الشراء الحكومية، موجها ممثلين الوزارة الى روسيا لدراسة مدى الجودة وملائمة قمحها للاستخدام في برنامج الغذاء المدعم الضخم في العراق.

وذكر رئيس الشركة العامة لتجارة الحبوب في تصريحات أن "جودة القمح الروسي لا تناسب إنتاج الدقيق لبرنامج دعم الغذاء بسبب طبيعة محتوى الجلوتين".

لكن العاني، الذي عُين وزيرا للتجارة في أكتوبر تشرين الأول ويشرف على الشركة العامة لتجارة الحبوب، أكد بان العراق يريد أن تشارك روسيا في المناقصات الحكومية

وأكدت متحدثة باسم هيئة الرقابة الزراعية الروسية، يوم الثلاثاء، أن من المتوقع أن يزور الوفد روسيا قبل نهاية العام.

وتستورد الشركة العامة لتجارة الحبوب، في الأساس من الولايات المتحدة واستراليا وكندا. وهي واحدة من بين عدد محدود من الأسواق في الشرق الأوسط، بجانب السعودية، التي لا تستورد من روسيا أكبر مصدر للحبوب في العالم.

وتنفق العراق مليارات الدولارات سنويا على برنامج يعود إلى النظام السابق، لتوفير الخبز وسلع أساسية أخرى بأسعار مدعمة.