الزبيدي: الساسة السنة قسمان.. الأول فاسد والثاني يبحث عن حقوق أهله

2018/11/15 09:49:54 م    
الزبيدي: الساسة السنة قسمان.. الأول فاسد والثاني يبحث عن حقوق أهله

نيونيوز / بغداد

رأى عضو المكتب السياسي للحزب الاسلامي، حسين الزبيدي، الخميس، ان المحور السياسي السني ينقسم الى قسمين، الاول قسم فاسد يشتري المناصب، والقسم الثاني ما زال يبحث عن حقوق اهله.

وقال الزبيدي، في حديث لـ(نيونيوز)، ان "السياسيين السنة ينقسمون الى قسمين، أولهما فاسد يسعى لبيع المناصب وشراؤها، وثانيهما ما زال يبحث عن حقوق اهله وناسه من السنة"، مضيفاً ان "الاسلام السياسي السني لم يطرح مشروع اسلامي لتشكيل كتلة سياسية، وانما يطرح مشروع دولة مدنية وليست دولة اسلامية".

وبشأن الإخوان المسلمين، تحدث الزبيدي، ان "موضوع الاخوان المسلمين، موضوع مبالغ به في العراق، حيث لا يوجد تمثيل حقيقي لهم في الساحة السياسية، لكن هنالك حزب اسلامي يتبنى فكراً مقارباً لفكر الاخوان المسلمين، ولكن لا يوجد تنظيم حقيقي سياسي للإخوان المسلمين في العراق"، وبالحديث عن الدول التي تتبنى ذلك الفكر، قال ان "دولاً مثل تركيا وقطر والسعودية أصبحت غير قوية في العراق ، فضلاً عن انشغالها بمشاكلها الداخلية". انتهى7