سائرون: الدعوة متمسك بهيئة النزاهة خشية افتضاح فساده

2018/11/17 01:48:51 م    
سائرون: الدعوة متمسك بهيئة النزاهة خشية افتضاح فساده

نيونيوز/ متابعة

اكدت كتلة سائرون، السبت، وجود صراع بين الأقطاب السياسية للفوز بلجنة النزاهة البرلمانية وهيئة النزاهة.

وقال النائب رياض دهش، في تصريح تابعته (نيونيوز)، ان "المرحلة الاولى المتمثلة بتشكيل الحكومة، لم تكتمل، بسبب وجود خلافات حول بعض اسماء المرشحين لتولي الحقائب المتبقية في كابينة رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي"، مضيفا "لذا بدأت الانظار تتجه نحو توزيع الهيئات المستقلة".

واوضح دهش ان "حزب الدعوة باعتباره الحزب الحاكم في الدورات السابقة، يرفض التنازل عن رئاسة الهيئة لصالح أي جهة أخرى، خشية فتح ملفات الفساد في الحكومات السابقة، أو استهداف قياداته".

ولفت النائب عن سائرون الى ان "غالبية القوى السياسية تسعى الى الحصول على هيئة النزاهة، وهناك صراع محتدم حولها".

وعزا النائب رياض دهش الصراع على هيئة النزاهة الى "الدور الكبير الذي ستلعبه الجهة التي تحصل عليها في متابعة ملفات الفساد الكبيرة".

وكان مجلس النواب صوت، الأسبوع الماضي، على اللجان البرلمانية التي تم تقليصها الى 22 فقط، كما صوت على توزيع أعضائه على اللجان. وقرر البرلمان تأجيل تسمية رئاسات اللجان لحين اكمال الكابينة الوزارية التي تفرض صيغة معينة على رئاسات اللجان.