الحشد الشعبي: عبدالمهدي لن يخضع للضغط الأميركي بشأن معاقبة ايران

2018/11/19 02:51:31 م    
الحشد الشعبي: عبدالمهدي لن يخضع للضغط الأميركي بشأن معاقبة ايران

نيونيوز/ بغداد

أكد قيادي في الحشد الشعبي، الاثنين، ان رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي لن يخضع للضغوط الأمريكي بشأن الحشد والعقوبات ضد ايران.

وقال علي قائد الحشد الشعبي محور الشمال علي الحسيني، في تصريح خاص بـ(نيونيوز)، ان "الضغوطات الامريكية لا تؤثر على عبد المهدي لأننا نعلم موقفه منذ تأسيس الحشد الشعبي".

وأضاف الحسيني ان "الحشد الشعبي يعتبر جزء من المنظومة الأمنية"، معتبرا ان "دعم عادل عبد المهدي للحشد منذ توليه منصب القائد العام للقوات المسلحة موقف مشرف ولا يعني بأن امريكا ستضغط مقابل عقوبات إيرانية".

وبشأن الصوت الرسمي حول رهن الإدارة الأميركية استثناء العراق من العقوبات ضد ايران بحل الحشد، قال الحسيني "لم نسمع اي رد رسمي حول شروط الإدارة الاميركية، لأن عادل عبد المهدي يتأنى في مثل هذه الأمور".

ونفى القيادي في الحشد علمه بشأن تعامل الحكومة مع مهلة الـ 45 يوما التي أعلنتها واشنطن لالتزام العراق بالعقوبات ضد ايران، مؤكدا بانه "متحدث باسم الحشد من الناحية العسكرية الأمنية".

وكانت وزارة الخزانة الاميركية قد امهلت العراق 45 يوما لإيقاف استيراد الغاز والطاقة من ايران، والالتزام بالعقوبات التي فرضت مؤخرا على طهران.