الزبيدي: قيادات امنية انشغلت بالتهريب وبيع المناصب الأمنية

2018/11/20 06:39:17 م    
الزبيدي: قيادات امنية انشغلت بالتهريب وبيع المناصب الأمنية

نيونيوز / بغداد

كشف القيادي في المجلس الاعلى، باقر الزبيدي، الثلاثاء، عن وجود قيادات أمنية انشغلت خلال السنوات السابقة بالتهريب، وبيع المناصب الأمنية وابتزاز المستثمرين والمواطنين.

وقال الزبيدي في بيان تلقته (نيونيوز)، انه "نود ان نؤكد اننا سبق وان اشّرنا على القواعد الجديدة التي بناها الدواعش بعد هروبهم من قلب ايمن الموصل تجاه الشرقاط والحضر والجزر (الغابات) التي تنتشر في وسط دجلة جنوب الموصل، اضافة الى الشر القادم من الحدود، وبقاء هذه المناطق دون تطهير حقيقي ومعها مناطق جبل مكحول وجبال حمرين والخانوكَة".

وأضاف البيان، ان "الخلل هو بوجود قيادات امنية انشغلت خلال السنوات الماضية بعمليات تهريب للسكائر والاغنام والنفط الخام وبيع المناصب الامنية وابتزاز المستثمرين والمواطنين، كذلك وجود قيادات عسكرية في الصف الاول تربطها علاقات صلة الرحم مع قياديين في تنظيم داعش".

وتابع، ان "إجراء تغييرات سريعة في هرم السلطة العسكرية في المحافظات ومكافحة الفساد كفيلة بمنع الدواعش من تأسيس قواعد لها تعيدنا الى المربع الاول". انتهى7