انسحاب النواب السنة من جلسة البرلمان احتجاجا على اتهامات الصدر

2018/11/21 02:53:35 م    
انسحاب النواب السنة من جلسة البرلمان احتجاجا على اتهامات الصدر

نيونيوز/ بغداد

انسحب نواب المكون السني، الأربعاء، من جلسة مجلس النواب احتجاجاً منهم على ما وصفوها بالاتهامات التي وجهها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لهم بالتورط ببيع وشراء الحقائب الوزارية.

وادّى انسحاب النواب السنة من جلسة الأربعاء الى الاخلال بالنصاب القانوني وتأجيل انعقاد الجلسة المقررة.

في هذه الاثناء، قال النائب المستقل كاظم الصيادي، في تصريح خاص بـ(نيونيوز)، "هناك تغريدة لمقتدى الصدر اتهم فيها المكون السني بقضية بيع وشراء الوزارات والمكون السني اعترض على هذا الموضوع وطالب السيد مقتدى بإعطاء تفاصيل عن هذا الموضوع إذا كانت التغريدة فعلا لها اساسيات".

وتابع الصيادي "على الاخوة في التيار الصدري ان يوضحوا من هو المكون المتنفذ، وما هي الأموال التي دفعت، حتى تكون الصورة واضحة أمام المواطن والشارع العراقي".